الرئيسيةس .و .جبحـثالتسجيلالأعضاءالمجموعاتدخول

شاطر | 
 

 العدد الثالث والاخير فى العام الدراسى 2007-2008

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
abdelrahman_eldeeb
عضو مميز
عضو مميز
avatar

ذكر عدد الرسائل : 502
العمر : 29
تاريخ التسجيل : 19/11/2007

مُساهمةموضوع: العدد الثالث والاخير فى العام الدراسى 2007-2008   الجمعة مارس 28, 2008 1:25 am

1- عذرا رسول الله

كيف وصل بنا الوضع إلى هذه الدرجة المتدنية ؟! منذ سنوات عدة ونحن نقول أننا وصلنا إلى أقل درجات الانحطاط ، إلا أننا نثبت كل يوم أننا قادرون على اكتشاف درجات أقل ، بالأمس القريب قامت عدة من صحف الغرب الدنئ بإعادة نشر الرسوم المسيئة لنبينا ومعلمنا وحبيبنا محمد صلى الله عليه وسلم ، بالطبع هم لا يريدون الإساءة إليه ، لأنهم لا يعرفونه أصلا ، لكن كل مايريدونه هو إشعارنا بالذلة والمهانة ، وإعلامنا بأننا لا قيمة لنا فى هذه الحياة ، يسبون رسولنا وهم واثقون بأننا لن نحرك ساكنا ، بعض ٌ من المظاهرات والصياح و الشجب والإدانة والإستنكار و دعوات للمقاطعة ، هذا كل مانفعله ، حياتنا كلها مبنية على رد الفعل ، هم يسيئون لنبينا ونحن نستنكر ، هم يقتلون إخواننا ونحن نشجب ، هم يحاصرون شعوبنا ونحن ندين ، كل مانفكر فيه كيف سنرد ، لم يفكر أحد منا عن سبب أفعالهم من البداية ، هم أساءوا لرسولنا مرتين ونحن نسئ له كل يوم ألف مرة ، لا تتعجب من كلامى ، والله إنا نسئ إليه فى اليوم أكثر من ألف مرة ، انظر إلى حالنا الآن نحن أمة محمد التى من المفترض أن تقود الأمم ،إن حالنا الآن هو أكبر إساءة لرسولنا ، تخيل لو أن الرسول بيننا الآن ورأى ماحدث لإخواننا فى غزة من قتل ٍ وحرق ٍوذبح ٍوتشريد ، ورأى الصمت المهين من كل العرب تجاه ماحدث ، ماذا سيكون شعوره ؟! ، تخيل لو علم رسول الله أن خبرهروب لاعب من ناديه أهم عندنا من خبر إستشهاد أكثر من مائة ٍ وعشرين شهيدا بينهم أكثر من ثلاثين طفلا .
لقد غضب كل المسلمين مما حدث فى الدنمارك ، وهذا مايجب أن يحدث ، ومن الواجب علينا أن نقاطع منتجاتهم كتعبير عملى على غضبنا ، لكن هيا بنا نتوقف أولا عن الاساءة لنبينا ، هيا بنا نراجع أفعالنا ونتخيل أن رسول الله بيننا الآن ، فما يغضبه نمتنع عنه وما يسعده نداوم عليه ،هيا بنا نتعاهد على أن ينشغل كلٌ منا بهموم أمته ، هيا بنا نتعاهد على أن نكون كالجسد الواحد إذا إشتكى منه عضوٌ تداعى له سائر الاعضاء بالسهر والحمى ، لو فعل كل واحد منا ذلك ، سيعلم الغرب ساعتها أنه عندما يفكر فى الاساءة لرسولنا فهو بذلك يقدم على جريمةٍ سيظل يدفع ثمنها إلى أن يسقط فى قاع التخلف والإنحطاط.
هيا بنا نعتذر لرسول الله .....
أختم حديثى بهذه الأبيات:

عذرا ًرسولَ الله أبدَ الدهر عذرا
أين الذباب وإن رجا للشمس ضرّا
ذلّ الذباب وإن تعالى صوته
وعلوت مهما زوروا بالحقد قدرا
رسموا فجورا ًللعذاب يسوقهم
ورسمت فينا بعد طول الليل فجرا
انت الحبيب وأنت خيرُ معلم ٍ
وطئ الثرى فتطيبت طيبا ًوطهرا


عدل سابقا من قبل abdelrahman_eldeeb في الجمعة مارس 28, 2008 1:30 am عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.3abdelra7man.blogspot.com
abdelrahman_eldeeb
عضو مميز
عضو مميز
avatar

ذكر عدد الرسائل : 502
العمر : 29
تاريخ التسجيل : 19/11/2007

مُساهمةموضوع: رد: العدد الثالث والاخير فى العام الدراسى 2007-2008   الجمعة مارس 28, 2008 1:27 am

2- صندوق المعلومات
• كل الكائنات تحرك فكها السفلى عند الأكل عدا التمساح الذي يحرك فكه العلوي
• الإنسان عندما يتكلم فإنه يستعمل 44 عضلة وعندما يغضب يستعمل 23 عضلة وعضلتين فقط عندما يبتسم وأثناء النوم تسترخي 357 عضلة
• أول من شاب هو إبراهيم عليه السلام
• أضخم مكتبة في العالم هي مكتبة الكونجرس في العاصمة الأمريكية واشنطن
• النملة تستطيع أن تحمل 50 ضعف وزنها
• النسور لا تموت ولكنها تنتحر بسبب المرض
• سور الصين العظيم يمكن رؤيته من على سطح القمر
• الحبر المستخدم في ختم اللحوم يصنع من قشور العنب الأسود
• أكبر دخل من المال للفرد بالعالم في بلجيكا وقطر
• كثافة كوكب زحل قليلة جدا بحيث أنك لو جعلت هذا الكوكب يسقط في بحر لطفا على سطحه
• ماكيا فيللي هو القائل (الغاية تبرر الوسيلة )
• مجموع طول الأوعية الدموية في جسم الإنسان البالغ الذي يزن 50 كجم نحو مئة ألف كيلو متر وهو ما يكفي للف الكرة الأرضية عند خط الاستواء مرتين ونصف
• أول صورة فوتوغرافية في العالم تم التقاطها كانت في فرنسا عام 1826م
• عندما يفقد الأخطبوط إحدى أذرعه الطويلة.. تنمو ذراع بديلة لها فيما بعد
• أول من ركب الخيل هو إسماعيل عليه السلام
• أقوى عضله في جسم الإنسان هي عضلة الفك
• أكبر دخل قومي في العالم بعد أمريكا والصين هو دخل السعودية
• عروبة هو اسم يوم الجمعة أيام الجاهلية
• يحتوى جسم الجرادة على أكثر من 400 ألف عضلة
• قلب الذبابة يخفق 1000 مرة في الدقيقة الواحدة
• آخر دول العالم تدخل المحمول والإنترنت والستالايت هى العراق_السعودية _سوريا
• أغلب الأسماك التي في أعماق بعيدة جدا ... عمياء
• الفرس يستطيع أن يظل شهرا كاملا واقفا على قدميه
• أكثر الحيوانات حدة في السمع هي الذئاب والحمير
• الليونز مجموعة من النوادي اليهودية الماسونية تتخذ الطابع الخيري الاجتماعي في الظاهر ... • أول من فكر في إنشاء السد العالي في مصرالعالم العربي ابن الهيثم ...
• الدولة الوحيدة التي ليس لها عيد استقلال هى انجلترا ، لأنها لم تخضع لأي احتلال ...
• لون العين الأكثر حساسية للضوء هو اللون الأزرق ...
• دموع الحزن أكثر ملوحة من دموع الفرح...
• اسم كاريكاتير يطلق على الرسوم الساخرة نسبة إلى أول رسام كاريكاتيري واسمه " كاراكتي "
• مبتكر النظارات الطبية روجيه بيكون ...
• اسم صغير الأرنب الخرنق ...
• المسافة التي تربط بينك و بين الأفق على افتراض أنك تنظر إليه و أنت على مستوى سطح البحر 2 كم ...
• الكوفة هي أول عاصمة إسلامية خارج المدينة المنورة ...
إعداد /
د. آية الله أحمد
د. ريهام هلال


عدل سابقا من قبل abdelrahman_eldeeb في الجمعة مارس 28, 2008 1:31 am عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.3abdelra7man.blogspot.com
abdelrahman_eldeeb
عضو مميز
عضو مميز
avatar

ذكر عدد الرسائل : 502
العمر : 29
تاريخ التسجيل : 19/11/2007

مُساهمةموضوع: رد: العدد الثالث والاخير فى العام الدراسى 2007-2008   الجمعة مارس 28, 2008 1:30 am

3- أعظم جنود الله
سئل الامام على بن ابى طالب رضى الله عنه : ما اعظم جنود الله؟
قال انى نظرت الى الحديد فوجدته اعظم جنود الله
ثم نظرت الى النار فوجدتها تذيب الحديد
فقلت النار اعظم جنود الله
ثم نظرت الى الماء فوجدته يطفىء النار
فقلت الماء اعظم جنود الله
ثم نظرت الى السحاب فوجدته يحمل الماء
فقلت السحاب اعظم جنود الله
ثم نظرت الى الهواء فوجدته يسوق السحاب
فقلت الهواء اعظم جنود الله
ثم نظرت الى الجبال فوجدتها تعترض الهواء
فقلت الجبال اعظم جنود الله
ثم نظرت الى الانسان فوجدته يقف على الجبال وينحتها
فقلت الانسان اعظم جنود الله
ثم نظرت الى ما يقعد الانسان فوجدته النوم
فقلت النوم اعظم جنود الله
ثم نظرت الى ما يذهب النوم فوجدته الهم والغم
فقلت الهم والغم اعظم جنود الله
ثم نظرت فوجدت ان الهم والغم محلها القلب
فقلت القلب اعظم جنود الله
ووجدت هذا القلب لا يطمئن الا بذكر الله
فقلت اعظم جنود الله ذكر الله
(الذين امنوا وتطمئن قلوبهم بذكر الله ...........الا بذكر الله تطمئن القلوب(
فلا تنس ذكر الله

د.داليا الشريف
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.3abdelra7man.blogspot.com
abdelrahman_eldeeb
عضو مميز
عضو مميز
avatar

ذكر عدد الرسائل : 502
العمر : 29
تاريخ التسجيل : 19/11/2007

مُساهمةموضوع: رد: العدد الثالث والاخير فى العام الدراسى 2007-2008   الجمعة مارس 28, 2008 1:33 am

4- من أجل معاتبة تؤتى أكلها
القاعدة الأولى : كثرة اللوم في الغالب لا تأتي بخير .
القاعدة الثانية : لا تطلب من الآخرين ألا يخطئوا .
القاعدة الثالثة : أزل الغشاوة عن عيني المخطئ .
القاعدة الرابعة : اختر الكلمات اللطيفة في العتاب والمعاتبة .
القاعدة الخامسة : ابتعد عن الجدال .
القاعدة السادسة : ضع نفسك موضع المخطئ ، ثم فكر في الحل .
القاعدة السابعة : ما كان الرفق في شيء إلا زانه .
القاعدة الثامنة : دع الآخرين يتوصلون بأنفسهم إلى الصواب .
القاعدة التاسعة : عندما تعاتب اذكر الجوانب الإيجابية .
القاعدة العاشرة : لا تفتش عن الأخطاء الخفية .
القاعدة الحادية عشرة : استفسر عن الخطأ مع إحسان الظن وإرادة التثبت .
القاعدة الثانية عشرة : امدح على القليل يكثر الصواب الكثير .
القاعدة الثالثة عشرة : تذكر أن الكلمة القاسية في العتاب تقابلها كلمة طيبة تؤثر أكثر .
القاعدة الرابعة عشرة : تذكر أن الناس يتعاملون بعواطفهم أكثر مما يتعاملون بعقولهم فخاطب عواطفهم .
القاعدة الخامسة عشرة : أعط الخطأ حجمه الحقيقي دون مبالغة أو تقليل .
القاعدة السادسة عشرة : ابن الثقة في نفس المخطئ .
القاعدة السابعة عشرة : لا تعير أحداً بذنب فربما عافاه الله وابتلاك
د.نهال أبو الفضل
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.3abdelra7man.blogspot.com
abdelrahman_eldeeb
عضو مميز
عضو مميز
avatar

ذكر عدد الرسائل : 502
العمر : 29
تاريخ التسجيل : 19/11/2007

مُساهمةموضوع: رد: العدد الثالث والاخير فى العام الدراسى 2007-2008   الجمعة مارس 28, 2008 1:36 am

5- لاتحكم على هواك
في إحدى الليالي جلست سيدة في المطار لعدة ساعات في انتظار رحلة لها وأثناء فترة انتظارها ذهبت لشراء كتاب وكيس من الحلوى لتقضي بهما وقتها, فجأة وبينما هي متعمقة في القراءة أدركت أن هناك شابة صغيرة قد جلست بجانبها واختطفت قطعة من كيس الحلوى الذي كان موضوعا بينهما . قررت أن تتجاهلها في بداية الأمر,, ولكنها شعرت بالإنزعاج عندما كانت تأكل الحلوى وتنظر في الساعة بينما كانت هذه الشابة تشاركها في الأكل من الكيس أيضا . حينها بدأت بالغضب فعلا ثم فكرت في نفسها قائلة " لو لم أكن امرأة متعلمة وجيدة الأخلاق لمنحت هذه المتجاسرة عينا حمراء في الحال " وهكذا في كل مرة كانت تأكل قطعة من الحلوى كانت الشابة تأكل واحدة أيضا .وتستمر المحادثة المستنكرة بين أعينهما وهي متعجبة بما تفعلة,ثم ان الفتاة وبهدوء وبابتسامة خفيفة قامت باختطاف آخر قطعة من الحلوى وقسمتها إلى نصفين فأعطت السيدة نصفا بينما أكلت هي النصف الآخر. أخذت السيدة القطعة بسرعة وفكرت قائلة " يالها من وقحة كما أنها غير مؤدبة حتى أنها لم تشكرني ".
بعد ذلك بلحظات سمعت الإعلان عن حلول موعد الرحلة فجمعت أمتعتها وذهبت الى بوابة صعود الطائرة دون أن تلتفت وراءها الى المكان الذي تجلس فيه تلك السارقة الوقحة . وبعدما صعدت الى الطائرة ونعمت بجلسة جميلة هادئة أرادت وضعت كتابها الذي قاربت عل إنهائه في الحقيبة , وهنا صعقت بالكامل حيث وجدت كيس الحلوى الذي اشترته موجودا في تلك الحقيبة بدأت تفكر " يا الهي لقد كان كيس الحلوى ذاك ملكا للشابة وقد جعلتني أشاركها به", حينها أدركت وهي متألمة بأنها هي التي كانت وقحة , غير مؤدبة , وسارقة أيضا.
كم مرة في حياتنا كنا نظن بكل ثقة ويقين بأن شيئا ما يحصل بالطريقة الصحيحة التي حكمنا عليه بها,ولكننا
نكتشف متأخرين بأن ذلك لم يكن صحيحا , وكم مرة جعلنا فقد الثقة بالآخرين والتمسك بآرائنا نحكم عليهم
بغير العدل بسبب آرائنا المغرورة بعيدا عن الحق والصواب. هذا هو السبب الذي يجعلنا نفكر مرتين قبل أن نحكم على الآخرين ...
دعونا دوما نعطي الآخرين آلاف الفرص قبل أن نحكم عليهم بطريقة سيئة .
د.جهاد خالد
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.3abdelra7man.blogspot.com
abdelrahman_eldeeb
عضو مميز
عضو مميز
avatar

ذكر عدد الرسائل : 502
العمر : 29
تاريخ التسجيل : 19/11/2007

مُساهمةموضوع: رد: العدد الثالث والاخير فى العام الدراسى 2007-2008   الجمعة مارس 28, 2008 1:38 am

6- ياحلم يا أصفر

ياحلم يا أصفر
زى أوراق الخريف
إيه اللى غير نبرتك ؟!
إيه موتك؟!
كنت الأمل لينا
وكان صوتك حماس
إيه سكتك ؟!
فاكر زمان
لما اتخرس فينا الكلام
ويئسنا من شيل السيوف
كنت البطل
فوقت فينا صوت ضميرنا اللى انسطل
دلوقتى إيه اللى حصل
أنا مش هسيبك
وهكون هناك
فى حفل تكريم البطل مستنياك
وهتبقى وسط الضلمة نور
وهكون معاك
شعلة أمل
خلى الحماسة تكتمل
ده محتمل
لو غبت عنى أكون كفيف
ياحلم محتاجة أشوف
إوعاك تقول إن الظروف
هى السبب
إنت اللى حالك إنقلب
ياحلم قوم مالك حزين
علم علامة فى السنين
مستنى مين ؟!
ياحلم غير سكتك
وارسم بإيدك شمعتك
وبكلمتك
رجعنا تانى للهمم
شيل العلم
ياحلم يا أصفر
د.آية الله أحمد
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.3abdelra7man.blogspot.com
abdelrahman_eldeeb
عضو مميز
عضو مميز
avatar

ذكر عدد الرسائل : 502
العمر : 29
تاريخ التسجيل : 19/11/2007

مُساهمةموضوع: رد: العدد الثالث والاخير فى العام الدراسى 2007-2008   الجمعة مارس 28, 2008 1:42 am

7- نور
ورأيت فـــــــــــتـــاة شغلـتـني
من بين جميع الفتيات
كــــــــــانـــت ترقـص وتـغــني
تصحب أطياف النسمات
عينـــــاهــا شـمـس وتـلال
وربـيـع حــلـو النـفـحــــات
تضحك فتجنّ لها الدنيا
وتــنــوّر فيــنـا الـبـسـمــات
تسهم فنراع بها دهرًا
يتـقـــلّــب بين اللــحــظــات
تهمس فنذوب لها صمتًا
وتذيب الصمت الهمسات
تـنـســـاب بـعـيـنـيــهـا قـصـصٌ
تنصت لصداها النجمات
يا قـطـرة طـهـرٍ قد سالت
عـطـرت بـشـذاهـا الجـنــات
وورود العالم أجمعها
في معجم حسنك كلمات
واسمك يا نور له نورٌ
يمــلأ بالــفـــرح الأوقــــــات
د.مالك سمير
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.3abdelra7man.blogspot.com
abdelrahman_eldeeb
عضو مميز
عضو مميز
avatar

ذكر عدد الرسائل : 502
العمر : 29
تاريخ التسجيل : 19/11/2007

مُساهمةموضوع: رد: العدد الثالث والاخير فى العام الدراسى 2007-2008   الجمعة مارس 28, 2008 1:55 am

8- نوادر العرب

☺تزوج اعمى من امراة قالت له ذات يوم ,لو كان لك ان ترى بياضى وحسنى لعجبت ليرد عليها سريعا اسكتى فلو كنت كما تقولين لما تركك المبصرين لى

☻كان قاطع طريق مشهور بالسلب والنهب يجلس على مائدة احد الامراء فراى دجاجتين مشويتين على المائدة امامه وضحك ليسال الامير عم يضحكه فاجاب :قطعت الطريق فى عنفوان شبابى على تاجر فلما اردت قتله تضرع الى فما افاده تضرعه فلما راى انى قاتله لا محالة التفت الى دجاجتين تتمشيان على جانب الطريق فقال اشهدا عليه فانه قاتلى فلما رايت هاتين الدجاجتين تذكرت حمق هذا التاجر فقال الامير لقد شهدتا عليك بالفعل ليامر الامير بضرب عنق قاطع الطريق على الفور

☺ يحكى ان امراة سالت (الليث بن سعد) شيئا من العسل فامر لها بجره كبيرة مملوءة به فقيل له انها كانت تقنع بالقليل ليجيب انها سالت على قدر حاجتها ونحن نعطيها على قدر ما انعم به الله علينا.

☻قيل لاحد الحمقى: باى شىء تزعم ان فلانا احسن من علان؟ فقال :- لان لما مات علان مشى فلان فى جنازته لكن لما مات فلان لم يرد له علان الواجب

☺سمع اعرابى اثناء ترحاله جمعا من الناس يبكون على ميت فقال (عجبا من قوم مسافرين يبكون على مسافر قد بلغ منزله! )

☻سال اعرابيا عنترة بن شداد عن سر شجاعته فقال له , ضع اصبعك فى فمى وساضع اصبعى فى فمك ففعل الاعرابى فقال له عنترة فليعض كل منا الاخر وبدا كلاهما فى العض فصرخ الاعرابى من الالم ولم ينبس عنترة ببنت شفه وترك اصبع الاعرابى قائلا هذا هو سر شجاعتى ان ألمى يعادل ألمك ان لم يكن اشد ولو لم تصرخ انت لصرخت انا ولكنى استطيع ان احتمل حتى صرخت انت فبدوت انا اكثر شجاعة.

☺غضب ملك على حاجبه غضبة شديدة ثم نظر لزوجته ليراها تدور براسها تبحث هنا وهناك ولما سالها عم تبحث اجابته ابحث عن الملك لانى لا اراه ليهدا الملك على الفور وقد فهم بطريقة زوجته الذكيه انه قد خرج عن وقاره

☻يحكى ان ملكا من الملوك كان عظيم المملكة شديد النقمة وكان له طباخ عجوز فلما قرب اليه الطاهى طعامه سقطت نقطة منه على يد الملك فغضب غضبة شديدة وعلم الطباخ بانه هالك لا محالة ليقوم باسقاط الماعون كله على يد الملك ليساله قد علمت ان سقوط النقطة اخطات به يدك فما عذرك فى الثانية؟
فرد عليه الطباخ استحييت للملك ان يقتل شخصا فى سنى وخبرتى بسبب نقطة طعام فاردت تعظيم ذنبى ليحسن به قتلى
فقال الملك لئن كان لطف الاعتذار ينجيك من القتل فما هو بمنجى لك من العقوبة ليامر الملك بالعفو عن طاهيه والاكتفاء بجلده فقط لا غير.............

☺حكى المغيرة ذات مرة قائلا ما غلبنى احد قط الا شاب من بنى الحارث بن كعب وذلك انى خطبت امراة من بنى الحارث وكان فى المجلس هذا الشاب فالتفت الى وهمس لى قائلا ان ليس لى خير فيها فقلت مالها؟
فقال لى الشاب انه راى رجلا يقبلها لأعلن انى برىء منها ثم بلغنى بعد زمن ان الشاب قد تزوجها فارسلت اليه وقلت له: الم تخبرنى انك رايت رجلا كان يقبلها ؟ فاجاب الشاب : نعم رايت اباها يقبلها.
د.ميادة عبدالعاطى

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.3abdelra7man.blogspot.com
abdelrahman_eldeeb
عضو مميز
عضو مميز
avatar

ذكر عدد الرسائل : 502
العمر : 29
تاريخ التسجيل : 19/11/2007

مُساهمةموضوع: رد: العدد الثالث والاخير فى العام الدراسى 2007-2008   الجمعة مارس 28, 2008 1:58 am

9- فى ليلة ممطرة
" إذا شهدت لصالحي في هذه القضية، سأزيد راتبك إلى الضعف بالإضافة إلى مكافأة قدرها عشرون ألف جنيه ، وان لم تفعل فاعتبر نفسك مفصولا , القرار قرارك ، وأعتقد يا بنى أنك ذكى بما فيه الكفاية لتعرف مصلحتك"
ظلت هذه الكلمات تتردد في ذهني وأنا ممسك بعجلة القيادة في طريق عودتي إلى البيت , كانت الساعة قد قاربت الواحدة بعد منتصف الليل من ليلة ممطرة شديدة البرودة، كان صوت قطرات المطر التي تنهال على السيارة أشبه بصوت الرصاصات، أغلقت الزجاج في محاولة يائسة لحماية نفسي من هذا البرد الشديد، أخذ عقلي يفكر في كلمات صاحب الشركة ، وكلمة "يفكر" ليست الكلمة الدقيقة لوصف ما كان يحدث ، فلقد كان عقلي عبارة عن معركة مبارزة بين عدوين يحمل كل واحد منهما قدرا من الكراهية للآخر لو مزج بماء البحر لمزجه ، أحدهما يريدني أن أرفض هذا العرض الشيطاني رفضا قاطعا ،وكأنه يصرخ في وجهي قائلا:"كيف تقبل بان تشهد زورا ؟! كيف تبيع أخراك بدنيا غيرك ؟! هل ستنجيك هذه الأموال من نار جهنم ؟!ماذا ستقول لربك عندما يسألك لم قبلت على نفسك الحرام ؟!أم انك يوم القيامة ستستغيث بهذا الذي ستعصى الله من أجله فينقذك من عذاب الله ؟!"،والآخر يريدني أن انتهز تلك الفرصة التي لا تأتى إلا مرة في العمر , وخصوصا اننى شاب في مقتبل حياتي ومقبل على زواج وفى أشد الحاجة لهذه النقود ، واننى بإمكانى أن استغفر الله بعدها ، والله غفور رحيم ، وطالما انه ليس شركا بالله فالله سيقبل استغفارى وتوبتى ، كانت المبارزة سجالا بين الطرفين , واحتدم القتال بينهما حتى شعرت بحرارة تغمر جسدى وبقطرات من العرق تنسال على وجنتى ، حاولت التركيز في القيادة حتى لا أصطدم بشيء في طريقى ، ملت بجسدى قليلا إلى الأمام حتى أستطيع رؤية الطريق بوضوح , كان الشارع خاليا من جميع أوجه الحياة ، حتى الفئران آثرت عدم الخروج في هذه الليلة ، كان الهدوء القاتل سيد الموقف ، في ذلك الوقت ،لمحت من بعيد خيالا أشبه بخيال البشر،بالتأكيد هو بشر ،ولكن قسوة البرد جعلتنى أشك فى ان يكون هناك أحد من البشر قادر على الوقوف في الشارع في مثل هذه الساعة ،اقتربت أكثر من الخيال حتى بدأت أستوضح معالمه، وحينها اتفق العدوان على هدنة قصيرة من القتال على أن يعودا إليه مرة أخرى بعد أن استيقظ من دهشتى ، فقد كان الخيال لامرأة شابة تقارب الثلاثين من عمرها ، مرسوم على وجهها علامات الهلع الشديد، تحمل طفلا على ذراعها الأيمن وتلوح لى بيدها اليسرى لكى أقف ، أوقفت السيارة وأنزلت الزجاج حتى أستطيع سماع ما تقوله
- " أرجوك ياسيدى ، ابني مريض للغاية ، وأنا أقف منذ ما يقرب من نصف الساعة ولم تمر سيارة واحدة حتى الآن ، كما أننى لا أستطيع الاتصال بأحد لمساعدتى لان كل خطوط الهواتف مقطوعة وشبكة الهواتف النقالة معطلة بسبب المطر ، فهل من الممكن أن توصلنى إلى المستشفى العام " قالتها المرأة بلهجة أقرب إلى البكاء
- "بالطبع ،تفضلى بالركوب " كان ردى فوريا، فالموضوع لا يحتمل التفكير كما أننى لم أكن أريد أن أعطى لهما الفرصة لينهيا هدنتهما ويعاودا القتال ، بالطبع أتحدث عن العدوين , انطلقت بالسيارة في اتجاه المستشفى والمرأة تجلس في الكرسى الخلفى ، وعلى الرغم من ان جسدها كان يرتعش إلا انها كانت تحتضن طفلها لتعطيه بعضا من الدفء الذي هى في أمس الحاجة اليه ،لكن ارتعاشها كان في ازدياد حتى خشيت بأن يحدث لها مكروه ، فقمت بخلع معطفى وأعطيته لها لتضعه على جسدها عسى أن يخفف من وطأة البرد على هذا الجسد الهزيل، أخذته بلا تردد مما أكد ظنونى حول انها كانت على وشك الاعياء، وصلنا إلى المستشفى ، فنزلت مسرعا وفتحت لها الباب ، أخذت منها الطفل حتى تستطيع النزول ، نزلت مسرعة وأخذته وانطلقت إلى داخل المستشفى ، دخلت ورائها ورأيت موظفة الاستقبال ترشدها إلى غرفة الفحص ، ذهبت المرأة إلى الغرفة بينما جلست أنا على أحد الكراسى الموضعة في مدخل المستشفى ،وقد قررت أن أبقى لبعض الوقت، لم أكن أعلم السبب لهذا القرار , هل لأنى لا أريد أن أعود إلى التفكير في موضوعى الكئيب مرة أخرى ؟ أم لأنى أريد الاطمئتان عليها وعلى ابنها ؟، المهم انى انتظرت حوالى نصف الساعة ، ثم ذهبت إلى موظفة الاستقبال وسالتها عن رقم الغرفة التي دخل فيها الطفل الذي قدم مع أمه منذ قليل ، فأعطتنى اياه ،صعدت مسرعا إلى الطابق الثانى واتجهت إلى الغرفة ،فوجدت الباب مفتوحا ،ووجدت الطفل ممددا على السرير وقد قام الاطباء بتوصيل محاليل له ، بينما تجلس أمه على كرسى بجواره ممسكة يده في رقة بالغة ، وعلى وجهها بدت علامات الارتياح .
- "احمممم " أصدرت هذا الصوت لاجعلها تتنبه لوجودى
- " يا إلهى ، أما زلت هنا ؟! لقد كنت مشغولة الآن بايجاد طريقة لاصل اليك لكى أشكرك، مالذى ابقاك حتى الآن في المستشفى؟" نطقت هذه العبارة في دهشة بالغة ممزوجة بأدب جم مع عينين يملأهما الامتنان
- "فكرت في أنك قد تحتاجين شيئا ، فآثرت البقاء حتى أطمئن عليكما "
- "انا لا أعرف كيف أشكرك ياسيدى , فأنا لا أجد الكلمات التي استطيع أن أعبر بها عن امتنانى لك"
- "بل انا الذي اريد أن أشكرك شكرا عميقا " , كان ردى مباغتا لها فارتسمت الدهشة على وجهها قائلة
- " أنت الذي تريد أن تشكرنى ؟! علام ؟!"
- " لقد كنت في حالة اكتئاب شديدة ، وكان عقلي مشغولا بالتفكير حتى كدت أن أجن ,وحاولت ان أوقف هذا الصراع الدائر مرارا ، ولكنى فشلت ، ولم أخرج من هذه الحالة إلا عندما قابلتك وحدث ماحدث "
- "هل لى بأن أسالك عن سبب هذا الصراع ، لعلى أستطيع ان أساعدك في التخلص منه ، فأكون بذلك قد رددت جزءا من الجميل الذي قدمته لى " قالتها وفى نبراتها جدية شديدة دفعتنى إلى ان أحكى لها كل تفاصيل القصة , من الألف إلى الياء ، كانت تسمعنى بإنصات شديد طوال حديثى وكانت بين الحين والآخر تبتسم ابتسامة خفيفة تحمل الكثير من المعانى التي لم أفهم معناها في ذلك الوقت ، انتهيت من حديثى وطلبت منها أن تتفضل وتدلى برأيها، قالت :
- " سأحكى لك قصتى الشخصية التي فيها جزء كبير من التشابه مع قصتك هذه ،فاسمع منى عسى ان ينفعك الله بها وتكون سببا في حل مشكلتك.
كنت أعمل سكرتيرة في احدى شركات الاستثمارات الكبرى هنا في العاصمة , كنت أعيش حياة سعيدة أحمد الله عليها ، فقد أنعم الله على بزوج كان مثالا للمسلم الحقيقى ، فقد كان متدينا ،رقيقا ،بشوشا ، يحبه كل من يعرفه ، ورزقنى الله منه طفلا أضاف الكثير من الفرح والسعادة إلى حياتنا ، كانت رفيقاتى في العمل يحسدننى على حالى وعلى ما أنا فيه ، ولأن دوام الحال من المحال ، فقد ابتلانى الله عز وجل بابتلاء شديد قلب حياتي كلها رأسا على عقب ، فقد اختار الله زوجى لينتقل إلى الرفيق الاعلى اثر حادث أليم ، تمزق قلبى لفراقه حتى كدت أن أموت كمدا من الحزن عليه , ولكن ألهمنى الله الصبر ، فجعلت سلواى الوحيدة في اننى سالقاه في الجنة مرة ثانية ، وأخذت على عاتقى أن أربى طفلنا هذا تربية اسلامية حتى يصبح مثل أبيه، أخذت على نفسي عهدا بأن أكون له أما و أبا ، مرت الأيام وأنا على هذا العهد ، ولكن زاد ابتلاء الله لى ، فقد مررت بضائقة مالية شديدة ، فقد كان راتبى وراتب زوجى رحمه الله يكاد يكفينا ، وبعد وفاته أصبح راتبى وحده لا يكفى ، وفى يوم من الايام وجدت صاحب الشركة التي أعمل فيها يستدعينى ، دخلت عليه ، فطلب منى الجلوس ، وقال لى بأنه سيزيد راتبى ليصل إلى ثلاثة أضعاف راتبى حينها، وانه سيعطينى مكافأة قدرها عشرة آلاف جنيه ، تعجبت كثيرا وبدأت أرتاب من أسلوب كلامه معى ، فسالته عن المقابل لكل هذا ، فقال لى أنه معجب بى جدا منذ فترة طويلة وأنه يرانى أجمل امرأة رآها في حياته ، وكل مايريده منى ان أمضى معه ليلة واحدة مقابل هذه الثروة ، فرددت عليه بجملة واحدة ، قلت له : " ستجد ورقة استقالتى على مكتبى بالخارج " وتركته وانصرفت وأنا في حالة من الانهيار النفسى لما وصل اليه حال بنى البشر من الانحطاط , جلست في البيت بضعة أيام كل ماكنت أفعله هو البكاء والدعاء ، و كنت واثقة بان الله معى وانه لن يضيعنى ، تقدمت إلى العديد من الشركات التي تعمل في نفس مجال شركتى السابقة، لكنى قوبلت بالرفض من جميعها ، وضاقت على الارض بما رحبت ، حتى أتى فرج الله , فلقد قبلت شركة من كبرى الشركات الاجنبية بتوظيفى ، وهذه هى الشركة التي أعمل فيها الآن ، وراتبى الحالى أربعة أضعاف الراتب الذي كنت اتقاضاه في الشركة القديمة، وضعف مجموع راتبى القديم وراتب زوجى رحمه الله , وتوالت نعم الله على الواحدة تلو الاخرى , فلقد قرأت بعد بضعة أشهر من بداية عملى الجديد في إحدى الجرائد الحكومية ان صاحب الشركة الذي حاول إغوائى من قبل قد اتهم في قضية رشوة ، وتم الحكم عليه بسبع سنوات من السجن المشدد ، وقبل ان أختم قصتى ، أريد أن أعلمك بأنك كنت آخر ما أنعم الله به على ، فعندما كنت أقف الليلة أحمل طفلى بين يدى تحت المطر وفى هذا البرد الشديد ، رفعت نظرى للسماء ودعوت الله بان يغيثنى من هذا المأزق ، فإذا بى أراك قادما من بعيد ، وأنت تعلم بقية الحكاية ."
كنت أستمع إلى كلامها ومشاعرى بين مزيج من الدهشة والفرح والغضب و احتقار للنفس و امتنان للمرأة التي اعتبرتها حينها منقذتى التي ارسلها الله لى لترشدنى إلى الاختيار الصحيح ، ولتنقذنى من على حافة السقوط في قاع الذنب الذي قد لا أستطيع الخروج منه مرة ثانية ، شكرتها شكرا عميقا وأوضحت لها مدى امتنانى لكلامها ، وعرضت عليها أن أوصلها إلى أى مكان تريده ، فشكرتنى وأخبرتنى انها ستبيت الليلة هى وطفلها في المستشفى بناء على رغبة الطبيب ، القيت عليها السلام وشكرتها ثانية وودعتها ثم انصرفت إلى البيت.
في طريقى للعودة ،أخرج الطرف الذي كان يريدني أن أرفض العرض لسانه إلى عدوه معلنا انتصاره الساحق عليه ، بينما جلس الآخر محسورا على هزيمته المدوية، أمسكت بالهاتف واتصلت بصاحب الشركة ، جائنى صوت المجيب الآلى طالبا منى ترك الرسالة بعد سماع صوت الصافرة
- "السلام عليكم ، انا عماد ياسيدى ، معذرة للاتصال في هذه الساعة المتاخرة ، أردت فقط إعلامك بانى مستقيل من العمل ، والله أسال أن يلهمك الصواب كما ألهمنى إياه الليلة ، السلام عليكم ".

تمت بحمد الله تعالى

د.عبدالرحمن خالد
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.3abdelra7man.blogspot.com
abdelrahman_eldeeb
عضو مميز
عضو مميز
avatar

ذكر عدد الرسائل : 502
العمر : 29
تاريخ التسجيل : 19/11/2007

مُساهمةموضوع: رد: العدد الثالث والاخير فى العام الدراسى 2007-2008   الجمعة مارس 28, 2008 2:01 am

10- Common Dental Problems
Dental problems are never any fun, but the good news is that most of them can be easily prevented. Brushing twice a day, flossing daily, eating properly and regular dental check ups are essential in preventing dental problems. Educating yourself about common dental problems and their causes can also go a long way in prevention.

Bad Breath
If you suffer from bad breath, you are not alone. Bad breath, also called halitosis, can be downright embarrassing. According to dental studies, about 85% of people with persistent bad breath have a dental condition that is to blame. Gum disease, cavities, oral cancer, dry mouth and bacteria on the tongue are some of the dental problems that can cause bad breath. Using mouthwash to cover up bad breath when a dental problem is present will only mask the odor and not cure it.

Tooth Decay
Did you know tooth decay, also known as cavities, is the second most prevalent disease in the United States (the common cold is first). Tooth decay occurs when plague, the sticky substance that forms on teeth, combines with the sugars and / or starches of the food we eat. This combination produces acids that attack tooth enamel. The best way to prevent tooth decay is by brushing twice a day, flossing daily and going to your regular dental check ups. Eating healthy foods and avoiding snacks and drinks that are high in sugar are also ways to prevent decay.

Gum (Periodontal) Disease
Studies have shown that periodontal disease, also known as gum disease, is linked to heart attacks and strokes. Gum disease is an infection in the gums surrounding the teeth. Gum disease is also one of the main causes of tooth loss among adults. There are two major stages of gum disease: gingivitis and periodontitis. Regular dental check ups along with brushing at least twice a day and flossing daily play an important role in preventing gum disease.

Oral Cancer
Oral cancer is a serious and deadly disease that affects millions of people. In fact, the Oral Cancer Foundation estimates that someone in the United States dies every hour of every day from oral cancer. Over 300,000 new cases of oral cancer are diagnosed every year, worldwide. This serious dental disease, which pertains to the mouth, lips or throat, is often highly curable if diagnosed and treated in the early stages.

Mouth Sores
There are several different types of mouth sores and they can be pesky and bothersome. Unless a mouth sore lasts more than two weeks, it is usually nothing to worry about and will disappear on its own. Common mouth sores are canker sores, fever blisters, cold sores, ulcers and thrush.

Tooth Erosion
Tooth erosion is the loss of tooth structure and is caused by acid attacking the enamel. Tooth erosion signs and symptoms can range from sensitivity to more severe problems such as cracking. Tooth erosion is more common than people might think, but it can also be easily prevented.

Tooth Sensitivity
Tooth sensitivity is a common problem that affects millions of people. Basically, tooth sensitivity means experiencing pain or discomfort to your teeth from sweets, cold air, hot drinks, cold drinks or ice cream. Some people with sensitive teeth even experience discomfort from brushing and flossing. The good news is that sensitive teeth can be treated.

Toothaches and Dental Emergencies
I can't think of much worse than suffering from a toothache. While many toothaches and dental emergencies can be easily avoided just by regular visits to the dentist, we all know that accidents can and do happen. Having a dental emergency can be very painful and scary. Fortunately, you can do several things until you are able to see your dentist.

Unattractive Smile
While an unattractive smile is not technically a "dental problem," it is considered a dental problem by people who are unhappy with their smile and it's also a major reason that many patients seek dental treatment. An unattractive smile can really lower a person's self-esteem. Luckily, with today's technologies and developments, anyone can have a beautiful smile. Whether it's teeth whitening, dental implants, orthodontics or other cosmetic dental work, chances are that your dentist can give you the smile of your dreams.

By/
Dr.Adel Rehab
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.3abdelra7man.blogspot.com
abdelrahman_eldeeb
عضو مميز
عضو مميز
avatar

ذكر عدد الرسائل : 502
العمر : 29
تاريخ التسجيل : 19/11/2007

مُساهمةموضوع: رد: العدد الثالث والاخير فى العام الدراسى 2007-2008   الجمعة مارس 28, 2008 2:04 am

11- Funny Dental Information
A man in Belgium is said to have the strongest teeth in the world, because he pulled two 80-ton railroad passenger cars along the rails by a rope held between his teeth. Don't try this at home though-your teeth should never be used for anything except chewing!

The snail's mouth is no larger than the head of a pin, but has around 25,600 teeth.

The elephant has six sets of teeth while you and I have only two. Even so, they only use one set at a time. Each set is made up of four teeth two on the top jaw and two on the bottom. These teeth move forward as they wear out and are replaced by the next set. When the last set has gone elephants can die from difficulty eating enough food.

Egyptians were among the first dentists. Some mummies have teeth filled with a kind of resin and malachite. In other mummies, gold wire has been used to bind loose teeth

Human teeth are almost as hard as rocks!

If you chew gum or sip soda, the sugarless kind is a whole lot better for your teeth!

The land animal with the most number of teeth is the
Rats must continually chew to keep their front teeth worn down. If they lose a top one, the bottom tooth will eventually grow up into that space and continue into their brain.

The blue whale, largest mammal on earth, only eats tiny shrimp even though a full-grown man could fit in its mouth
By/
Dr.Adel Rehab
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.3abdelra7man.blogspot.com
abdelrahman_eldeeb
عضو مميز
عضو مميز
avatar

ذكر عدد الرسائل : 502
العمر : 29
تاريخ التسجيل : 19/11/2007

مُساهمةموضوع: رد: العدد الثالث والاخير فى العام الدراسى 2007-2008   الجمعة مارس 28, 2008 2:06 am

بالاضافة الى رسمة ل د. محمد إبراهيم
تمت بحمد الله تعالى
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.3abdelra7man.blogspot.com
dr_lala
عضو جديد
عضو جديد
avatar

انثى عدد الرسائل : 9
تاريخ التسجيل : 08/04/2008

مُساهمةموضوع: رد: العدد الثالث والاخير فى العام الدراسى 2007-2008   الثلاثاء أبريل 08, 2008 11:41 pm

شكرا ليكم يا جماعه
المجله بجد رائعه وبتعجبنى جدا
وفقكم الله
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
dr_lala
عضو جديد
عضو جديد
avatar

انثى عدد الرسائل : 9
تاريخ التسجيل : 08/04/2008

مُساهمةموضوع: رد: العدد الثالث والاخير فى العام الدراسى 2007-2008   الثلاثاء أبريل 08, 2008 11:43 pm

بس انا ليه تعليق ع النتدى هو صحيح رائع بس شويه نايم
انا شايفه انه محتاج شوية دعايا لا كتيييييييييير
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
العدد الثالث والاخير فى العام الدراسى 2007-2008
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: مستقبلنا الثقافي :: المجلة-
انتقل الى: